عرض مشاركة واحدة
   
قديم 02-12-2011, 02:30 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
اعلام غماس
اعلامي
إحصائية العضو






اعلام غماس is on a distinguished road

اعلام غماس غير متواجد حالياً

 


المنتدى : الجمعة العاشرة // جمعة مدربون وشركات امنية استمرار لنهب ثروات العراق 6 محرم 1433هـ
افتراضي الديوانية/غماس:جمعة مدربون وشركات أمنية استمرار لنهب ثروات العراق 2 / 12 / 2011م

الديوانية/غماس:جمعة مدربون وشركات أمنية استمرار لنهب ثروات العراق6 محرم 1433هـ
2\12\2011 م

أقيمت صلاة الجمعة المباركة في غماس بأمامة سماحة الشيخ صادق الشبلي (دام عزه)
والذي قال في خطبته الأولى:

قبل البدء بالخطبة المباركة الشريفة اقول:نعيش هذه الايام ذكرى اكبر ملحمة تاريخية بين الحق والباطل ..


ثورة نداء الحرية والتحرر من قيود العبودية والشيطان..ومادامت ثورة الحسين لازالت تستصرخنا لاعلان نداء الحرية والسيادة لكل شعوب العالم وخاصة في عراقنا الحبيب فلتكن اصواتنا وصيحاتنا ثورة ضد الظلم والطغيان والاستعمار بكافة اشكاله من مدربين وشركات امنية فلنكرر نداءنا ورفضنا للاستعمار الغربي الامريكي بكافة اشكاله فرددوا معي ثلاث:

كلا كلا احتلال...


كلا كلا أمريكا.....


كلا كلا لشركات الاحتلال ....


كلا كلا للمدربين المحتلين...


كلا كلا للباطل



















ثم أكمل سماحته



ايها الاخوة ايتها الاخوات المؤمنات


و السؤال الذي نريد ان نطرحه على المعنيين بوجود توابع الاحتلال الامريكي من مدربين او شركات حماية هو لماذا كل هذا الاصرار على ايجاد الذرائع و المبررات لأبقاء صور الاحتلال بالرغم من كل ما الحقته بالعراق من ويلات و مصائب مشاكل امنية و سياسية و اقتصادية ؟ فها هي اموال العراق تنهب في وضح النهار وبكل الطرق و يحرم ابناء الشعب منها بينما تذهب الى جيوب المرتزقة و شركات الحماية و دولة الاحتلال ؟؟ والسؤال الاخر هو من اين تقبض تلك الشركات ؟ من يدفع لها ؟ .. انتم من يدفع ايها العراقيون ..




وتكلم قائلاً في الخطبة الثانية



فمن جملة الخصائص التي امتاز بها أصحاب سيد الشهداء هي شدّة إيمانهم واعتقادهم بقضيتهم الناشئ عن وعي وبصيرة، وما كانوا متأثرين بالجو العام في تقييم الأفكار والمواقف. لأنّه لا ينبغي للإنسان المؤمن الواعي أن ينساق وراء الجو الجماهيري العام الذي لا يتصف بالحكمة في كثير من المواقف؛ لانّ الإنسان إذا خضع للجو العام وألغى تفكير نفسه سوف يفقد الثقة بعقله وبما يصل إليه من نتائج.يقول المولى تبارك وتعالى في كتابه الكريم((قُلْ إِنَّمَا أَعِظُكُم بِوَاحِدَة أَن تَقُومُوا لِلَّهِ مَثْنَى وَفُرَادَى ثُمَّ تَتَفَكَّرُوا مَا بِصَاحِبِكُم مِّن جِنَّة إِنْ هُوَ إِلاَّ نَذِيرٌ لَّكُم بَيْنَ يَدَيْ عَذَاب شَدِيد ))، فالآية لم تخاطب الجماهير كجماهير، بل خاطبتهم كأفراد؛ لأنّ الجماهير في حالات الاندفاع وطوفان الحماس لا تفهم لغة الحجج والبراهين.

مراسيم الصلاة






وبعد ذالك خرجت الجماهير من رجال ونساء وأطفال في تضاهرة كبيرة منددة بوجود الاحتلال بكل أشكاله من مدربين وشركات أمنية ومطالبة بالمحافظة على ثروات البلاد من مرتزقة الشركات الامنية الامريكية ؟؟؟