الرئيسية التحكم     الرسائل الخاصة الخروج
 
NV8xNDA1NTM2NjVf (1000×122)
البحوث الأصوليةالبحوث الفقهيةالرسالة العمليةالبحوث العقائديةالمنطق وأصول الفقهالبحوث الأخلاقيةالمؤلفات الفلسفيةfp,e hgjtsdvالبحوث التاريخيةمؤلفات السلسلة
منتدى صلاة الجمعةفاصلمنتدى الحوزاتفاصلمنتدى المرجعية
شرح الحلقة الأولىشرح الحلقة الثانيةالبحث الخارج الأصولي
NV8xMzQ5MDI2Mzhf (145×109)NV8xMzQ5MDI2Mzdf (151×109)NV8xMzQ5MDI2NDBf (207×109)NV8xMzQ5MDI2MzVf (201×109)NV8xMzQ5MDI2MzZf (148×109)NV8xMzQ5MDI2Mzlf (148×109)

   
العودة   منتديات المركز الاعلامي لمكتب السيد الصرخي الحسني > منتدى انوار الهدى الساطعة > منتدى كتاب المرجعية
 

منتدى كتاب المرجعية منتدى يختص بكتابات كتّاب المرجعية

رد
   
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
 
   
قديم 17-02-2020, 08:49 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
مراسيم الحق
إحصائية العضو







مراسيم الحق is on a distinguished road

مراسيم الحق غير متواجد حالياً

 


المنتدى : منتدى كتاب المرجعية
افتراضي الفيلسوف المعاصر .. يَحرُم جدًا سفك الدماء مهما كانت الأسباب

الفيلسوف المعاصر .. يَحرُم جدًا سفك الدماء مهما كانت الأسباب
احمد الركابي
نحن في وطن، نريد زرع أمل في نفوس جفت من ماء الحياة، في عنق زجاجة انتظرنا لعقود حقنة أوكسجين تحيل صحراءنا واحة، تُعيد لنا المقهى وتعيد لنا الرفاق، وتعيد لنا نسائم الكرامة الإنسانية وتقدس حرية الفرد والمجتمع. وتنفي، بالعمل، نظرتنا الميؤوسة للسياسة الرعناء التي ينهجها المقيمون على شؤون البلاد.. وتفند، بالعمل، الخطابات المنمقة والقرارات الأحادية الجانب والاستراتيجيات الفاشلة، في كل الميادين، قبل بلورتها.. والقطع مع سياسة بيع الوهم وافتعال، عند كل ضغط مجتمعي.. قضايا مخزية وتضخيمها بوسائل إعدام تدعي الوطنية، وإشغال الرأي العام بها، ثم اقتراح حلول ترقيعية لتمديد الأزمة وتكريس العبودية والاستبداد لفترة أخرى.
الوطن هوية وانتماء، الوطن حرية وكرامة إنسانية، الوطن موطن الثقافة والتقاليد والأعراف، الوطن دستور الحقوق والواجبات، الوطن منتهى العدل والعدالة في كل الموجودات، الوطن أنا وأنت والآخر.. وإننا في هذا الوطن، نفعل ما يفعل السجناء والعاطلون عن العمل نربي الأمل
ان الاعمال الارهابية والقبيحة التي حصلت وتحصل على ايدي المرتزقة والمأجورين التي استهدفت الناس العزل من ابناء العراق. الى متى تبقى دماء الابرياء جارية كالنهار؟؟ وهكذا اصبح الشعب ضحية الصراعات والازمات السياسية. وان هذه الدماء والارواح التي زهقت ظلما وجورا سوف تصبح بركانا ينفجر في كل لحظه على كل من قام بهذه الاعمال الارهابية والوحشية ولا تبقي لهم باقية
ومن المبادئ الإسلامية الهامّة على المستوى الإنساني مبدأ عصمة الدماء والنفوس والأعراض، والحديث عن هذا المبدأ أمر يكتسب أهمّية خاصة في وقتنا الراهن، ذلك أنّ أعمال العنف والقتل والإجرام بأبشع صورها والتي تتّسم بالوحشية المفرطة أصبحت عملاً طبيعيّاً وخبراً عادياً، وغدا قتل المسلمين الذين يسقطون بسيف الظلم مجرّد أرقام تُتلى على شاشة التلفزة وتُقرأ في عناوين الصحف دون أن تحرّك ساكناً أو تهزّ ضميراً،
وتعظيماً لأمر قتل النفس بغير حق، وبياناً لشدة خطره، والتحذير منه، وتوعد من أقدم عليه، جاءت الآيات الكريمات، والأحاديث الصحيحات بالنهي عن ذلك، قال الله تعالى: {وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُّتَعَمِّدًا فَجَزَآؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا} [النساء:93].
وفي هذا السياق فقد اوضح الاستاذ الفيلسوف المعاصر الى حرمة المؤمن واهميتها في الشريعة الاسلامية ، وهذا مقتبس من كلامه الشريف جاء فيه :
((2ـ لا يجوز مطلقًا الاحتكاك والتصادم والاعتداءات بين المتظاهرين وإخوانهم من القوات الأمنيّة، ويَحرُم جدًا سفك الدماء وزهق الأرواح مهما كانت الأسباب.
- ففي حجّة الوداع في يوم النَّحْرِ اليوم الحرام وفي الشهر الحرام والبلد الحرام، قالَ رسولُ الله- صلّى الله عليه وعلى آله وسلّم-: {{يا أيها الناس، إنَّ دِمَاءَكُمْ، وأَمْوَالَكُمْ، وأَعْرَاضَكُمْ، وأَبْشَارَكُمْ، علَيْكُم حَرَامٌ، كَحُرْمَةِ يَومِكُمْ هذا، في شَهْرِكُمْ هذا، في بَلَدِكُمْ هذا، ألَا هلْ بَلَّغْتُ .. اللَّهُمَّ اشْهَدْ، فَلْيُبَلِّغ الشَّاهِدُ الغَائِبَ.. لا تَرْجِعُوا بَعْدِي كُفَّارًا، يَضْرِبُ بَعْضُكُمْ رِقَابَ بَعْضٍ}}
ـ ووَرَدَ، إنَّ رسولَ الله- صلى الله عليه وآله وسلّم- توجّه إلى الكعبة وهو يطوف بها، قائلًا: {{والّذي نفس محمَّد بيده، لحُرْمَة المؤمن أعظم عند الله حرْمَةً منكِ؛ ماله ودمه}}
ـ وقال- عليه وعلى آله وصحبه الصلاة والسلام-: {{والَّذي نفسي بيدِهِ لقَتلُ مؤمنٍ أعظمُ عندَ اللَّهِ من زوالِ الدُّنيا}}))
مقتبس من بيان:?أرادوا الوطن ... اعطوهم الوطن? الصرخي الحسني / 12 ربيع الثاني 1441هـ.
https://bit.ly/2sTj7UB







رد مع اقتباس
 
   
قديم 09-03-2020, 10:44 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
تبارك مرتضى الموسوي

الصورة الرمزية تبارك مرتضى الموسوي
إحصائية العضو








تبارك مرتضى الموسوي is on a distinguished road

تبارك مرتضى الموسوي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : مراسيم الحق المنتدى : منتدى كتاب المرجعية
افتراضي

موفقين بارك الله بكم







رد مع اقتباس
 
رد
   

مواقع النشر
 

أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود BB متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الصرخي الحسني ..يَحرُم سفك الدماء وزهق الأرواح مراسيم الحق منتدى كتاب المرجعية 1 09-03-2020 11:00 AM
الفيلسوف الاسلامي المعاصر ..العراق بين زهق الارواح والقمع والاستخفاف مراسيم الحق منتدى كتاب المرجعية 1 09-02-2020 05:09 AM
الفيلسوف الإسلامي المعاصر مغردًا من أجل حماية العراق وشعبه السلطان منتدى كتاب المرجعية 1 07-02-2020 05:11 AM
المحقق الاستاذ : يَحرُم جدًا سفك الدماء وزهق الأرواح البريئة السلطان منتدى كتاب المرجعية 1 11-01-2020 08:00 PM
اهل تعرف نفسك ؟ مهما كانت أجابتك جرب للتأكد ان كانت اجاتك صائبه بنت المشرق منتدى القصص والحكايات التراثية 5 05-10-2011 06:56 PM


Loading...

   
 

Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.

جميع المواضيع والمشاركات الموجودة في المركز الإعلامي تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأينا

يمكن إعادة نشر المادة المنشورة (ما لم تتم الإشارة الى عائديتها الى أطراف أخرى) مع ذكر المصدر.